Advertisements
Advertisements
التسويق بالعمولة

الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022

التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد أهم المشاريع التي تعطي أموال كثيرة خلال العام الحالي 2022. يمكنك البدء في التسويق بالعمولة عبر الإنترنت باستخدام موقع إلكتروني بسعر رمزي

محتوى المقال إخفاء

التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، هو أحد المشاريع المهمة، والتي تفيد مشاركة الإيرادات بين مالك موقع ويب، وبين تاجر مبتدئ أو ذو خبرة عبر الإنترنت. سيضع مالك موقع الويب إعلانات على مواقعه الإلكترونية إما للمساعدة في بيع منتجات التاجر أو لإرسال عملاء محتملين إلى موقع التاجر على الويب، وكل ذلك مقابل حصة من الأرباح.

برنامج التسويق بالعمولة

يشار إلى برنامج التسويق بالعمولة أحيانًا على أنه برنامج تابع، ولكن يمكن أيضًا تسميته ببرنامج الدفع مقابل الأداء أو البرنامج التابع. البرنامج التابع هو أداة تسويقية للأعمال الإلكترونية التي تشغلها، وتسمى التاجر أو المعلن، ومصدر دخل للأعمال الإلكترونية التي تشارك فيها، وتسمى الشركة التابعة أو المنتسبة أو الناشر.

ومن أهم مميزات برنامج التسويق بالعمولة، أنه لا يحتاج إلى رأس مال كثير، وهذا ما سوف نتعرف عليه في مقالات أخرى حول التسويق الإلكتروني. لذلك يمكن العمل على التسويق بالعمولة بشكل أفضل ومثالي ولا يمكن دفع أي أموال إضافية كثيرة.

العمل على التسويق بالعمولة، واحد من البرامج التى تتيح لك كسب الكثير من المال بشكل أو بآخر، وهو أحد أهم البرامج التسويقية. لذلك يمكنك العمل على التسويق بالعمولة ضمن الكثير من الشركات العالمية، وأنما يجب امتلاك الخبرة والمعرفة حول القوانين والشروط بشكل مثالي.

هناك ثلاث طرق لكسب المال من خلال التسويق بالعمولة

عبر استخدامك لهذه الطرق، سوف تعرف المزيد حول التسويق بالعمولة، لكن يجب عليك أولاً معرفة أهم البرامج التى يمكن استخدامها بهدف التسويق بالعمولة، أن كان لديك الشغف لكسب المال من الإنترنت.

وبالتالي يجب متابعة المقال حتى النهاية، وأن لم تكن هذه الطرق مفيدة لك، سوف تستفيد بشكل أو بآخر من خلال المقال بالكامل. فما هي طرق كسب المال من التسويق بالعمولة عبر الإنترنت؟ تابع لتعرف المزيد.

  1. برامج الأفلييت بنظام الدفع لكل نقرة أو الكلفة بالنقرة: في كل مرة يغادر فيها عميل محتمل موقع الشركة التابعة عن طريق النقر على الرابط الذي يؤدي إلى موقع التاجر على الويب، يتم تحويل مبلغ معين من المال إلى حساب التابع. يمكن أن يكون هذا المبلغ بضعة سنتات أو دولارات، اعتمادًا على المنتج و مقدار العمولة.
  2. برامج التسويق بالعمولة بنظام الدفع لكل عميل أو تكلفة العميل المتوقع: يدفع التاجر للشركة التابعة رسومًا محددة لكل زائر ينقر على موقع التاجر على الويب ويتخذ إجراءً، مثل ملء استبيان عبر الإنترنت، والتسجيل على الموقع الإلكتروني، أو الاشتراك لتلقي رسائل البريد الإلكتروني.
  3. برامج الأفلييت بنظام الدفع لكل بيع أو التكلفة لكل بيع: في كل مرة يتم فيها إجراء عملية بيع نتيجة للإعلان على موقع الويب التابع لها، يتم تحويل نسبة مئوية أو عمولة تابع لـ حساب الشركة التابعة.

قصة أمازون في التسويق بالعمولة

تمتلك أمازون، أكبر مكتبة لبيع الكتب في العالم أحد أكثر الأمثلة نجاحًا لبرنامج تابع (يسمى برنامج Associate). والآن أمازون تمتلك أكثر من مليون شركة تابعة! هذا أكثر من مليون موقع ويب يروج بنشاط لمنتجاتهم، كل ثانية من كل يوم. تحقق أمازون أكثر من 40٪ من إيراداتها من خلال برنامجها التابع. هذا ما يزيد عن 3 مليارات دولار من العائدات كل عام

أعطيك مثال آخر (متواضع وبسيط إلى حد المقارنة) وهو عند استخدام Zeald والتي تعمل على توليد أكثر من 50% من الإيرادات السنوية الخاصة بها عبر برنامج الشراكة الخاصة، ويقصد به برنامج التسويق بالعمولة. صحيح، لا يحصل علي مليارات الدولارات، لكنه بالتأكيد ملايين الدولارات من العائدات كل عام.

أمازون تدير الآلاف من شركات الأعمال الإلكترونية المختلفة لـ برامج تابعة: على سبيل المثال. Barnes & Nobale و Dell و 1-800-Flowers و Rackspace Managed Hosting، إلخ.

الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022
الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022

البرامج التابعة كأداة تسويق بالعمولة

توجد بعض الفوائد الرئيسية الخاصة ببرنامج التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، ومنها فوائد خاصة بالتاجر، وفوائد خاصة بالعمل على البرنامج. وبالتالي سوف نتعرف على أهم الفوائد المفيدة عند العمل على التسويق بالعمولة بشكل أو بآخر.

فائدتان رئيسيتان خاصة للتجار

توجد فائدتان رئيسيتان للتاجر، ذلك بهدف استخدام الموقع أو البرنامج كأداة تسويق بالعمولة. وبالتالي يمكن استخدام أحد أهم هذه البرامج التابعة لـ أمازون بغرض الأستفادة من كافة المعطيات والمواد التى تفيد التاجر في البداية. والآن دعنا نتعرف على الفائدتان الرئيسيتان للتاجر، وهما:

  1. الربط المباشر لجهود التسويق مع العميل المتوقع أو البيع.
  2. التاجر يدفع فقط مقابل النتائج الإيجابية التى جاءت من المسوق.

الفائدتان الرئيسيتان للشركة التابعة

أما عن الفائدتان الرئيسيتان التابعة للشركة، تكون عبر مصادر الدخل القادمة من الخارج، سواء من التسويق بالعمولة، أو الدروب شيبينج، أو من البيع المباشرة. ولذلك توجد فائدتان مهمتان للشركة، فما هما؟ تابع لتعرف المزيد.

  1. مصدر دخل إضافي للشركات التابعة التي تبيع أيضًا المنتجات/ الخدمات.
  2. المصدر الأساسي للإيرادات للشركات التابعة التي تقدم الترفيه أو المعلومات.

طريقتان لإدارة التسويق بالعمولة الناجح

علاوة على ذلك توجد طريقتان مهمتان بشأن إدارة التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، بشكل مثالي وأكثر من رائع. وبالتالي يمكن للشخص الاستفادة من هذه الطرق بهدف الحصول على أفضل استراتيجية للتسويق بالعمولة بشكل مثالي وأكثر من رائع فما هي هذه الطرق؟ تابع لتعرف المزيد.

1. الحصول على عضوية ضخمة ومنتسبة. على سبيل المثال تضم برامج Amazon Associates أكثر من مليون عضو متنوع مثل:

  • RVPart تبيع قطع غيار المركبات الترفيهية و RVs.
  •  Dilbert موقع لمشاهدة الرسوم المتحركة ولعب الألعاب وإرسال بطاقات التهنئة الإلكترونية وما إلى ذلك.
  • Books for Managers موقع لمراجعات الأعمال وقوائم الكتب الحالية الأكثر مبيعًا المتعلقة بالأعمال من Businessweek و The New York Times و Wall Street Journal و USA Today ومنشورات أخرى.
  • HarperCollins موقع يروج لمؤلفيه وكتبهم. كما هو الحال، عند الكثير من مواقع النشر الأخرى، والتي تستفيد من المنصة بشكل كبير. كذلك تبيع HarperCollins كتبها من خلال المكتبات بدلاً من بيعها للجمهور مباشرةً.

2. الحصول على عدد أقل من الشركاء النشطة للغاية الذين لديهم عدد كبير من حركة المرور على موقع الويب ويقدمون محتوى موقع الويب ومنتجاته وخدماته التي ترتبط ارتباطًا مباشرًا بمنتجات وخدمات بائع التجزئة.

البرامج التابعة كمصدر للدخل

حال أراد أحدهم الأنضمام إلى البرامج التابعة لتحقيق مصدر إضافي مثالي، عليه بالفعل أتباع بعض الخطوات الأساسية. ذلك بهدف تنمية النشاط التجاري الخاص به، و للانضمام إلى برنامج الإحالة وتحقيق أقصى استفادة من مشاركتك. عليك مراعاة ما يلي:

  1. اختيار برنامج التاجر والشريك المناسب لأعمالك الإلكترونية.
  2. فهم شروط اتفاقية الإحالة، ويقصد في ذلك فهم شروط برنامج التسويق.
  3. إضافة روابط مخصصة إلى موقع التاجر من صفحات الويب التابعة
  4. بناء حركة المرور إلى موقع الويب التابع لزيادة معدلات النقر إلى موقع التاجر.

أهم 10 نصائح لاختيار برنامج الإحالة المناسب

مهم جداً أن يبدأ الشخص في تعلم مجال التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، ومهم أيضاً، أن يبدأ الشخص في فهم استراتيجية التسويق بشكل أو بآخر. وبالتالي أن كان أحد الأشخاص يملك محل تجاري صغير، لما لا ينمي ذلك المحل بشكل أو بآخر بهدف التنمية والتطوير؟ ذلك مفيد جداً، ورائع وأكثر من مثالي. وبالتالي يجب معرفة هذه النصائح مع فهمها.

  1. أنت بحاجة إلى العثور على منتج أو خدمة تسوق لها، بشكل أو بآخر، كما يجب أن يكون المنتج مفيد، والأشخاص معجبه به، وأن تستمتع بالترويج له. لذلك يمكنك البدء بالبحث عن “البرامج التسويقية” في محركات البحث.
  2. يجب أن يكون المنتج أو الخدمة ذات صلة بموقعك على الويب.
  3. يُنصح دائمًا بالانضمام إلى أحد البرامج التابعة لنفس مجال عملك، والتي تتميز بالأمان والسمعة الطيبة في عالم الإنترنت. إذ أنه يمكن التحقق من ذلك بسهولة من خلال Better Business Bureau أو منظمات أخرى مماثلة. ستزودك زيارات المنتديات ومجموعات المناقشة أيضًا بالكثير من المعلومات المفيدة.
  4. يقدم معظم موفري البرامج المنتسبة عمولة من 5٪ إلى 50٪. العمولة التي تتلقاها من بيع منتج ما هي دخلك الرئيسي. لذلك، عند اختيار برنامج الإحالة، يجب عليك التحقق من العمولات المدفوعة واختيار البرنامج الذي يدفع لك 35٪ على الأقل لإدارة عملك بنجاح.
  5. يجب أن يكون هناك نظام تتبع مناسب لتسجيل جميع النقرات والمبيعات التي تتم من خلال الروابط النصية واللافتات على موقع الويب الخاص بك ورسائل البريد الإلكتروني والإعلانات الأخرى.
  6. عامل مهم غالبًا ما يتم تجاهله هو “نسبة الوصول لكل بيع”. يشير إلى عدد المرات التي يجب فيها النقر فوق ارتباط أو لافتة نصية لإجراء عملية بيع. يمنحك هذا فكرة عن مقدار حركة المرور المطلوبة قبل إجراء عملية البيع.
  7. كم مرة يتم دفع العمولات؟ هذه نقطة مهمة أخرى يجب مراعاتها. تدفع معظم المؤسسات ذات السمعة الطيبة للشركات التابعة لها شهريًا أو عندما تصل إلى حد أدنى للعمولة من 50 دولارًا إلى 100 دولار أو وفقًا لما تحدده أنت. يجب تجنب أي برنامج يتطلب الكثير من المبيعات للوصول إلى الحد الأدنى للمبلغ.
  8. عادة ما تكون البرامج التابعة ذات مستوى واحد أو مستويين، في برنامج ذو مستوى واحد، يتم الدفع لك مقابل كل صفقة تقوم بإنشائها. من ناحية أخرى، في برنامج من مستويين، تحصل على أموال مقابل العمل الذي تنشئه وتتلقى أيضًا عمولة على المبيعات التي تولدها شركة فرعية ترعاها. ولذلك البرنامج من مستويين مفيد دائمًا.
  9. تقدم المنظمات ذات السمعة الطيبة والعريقة مجموعة كاملة من الأدوات والموارد مثل اللافتات والروابط النصية والكتيبات والمواقع الإلكترونية والتدريب للشركات التابعة لها. ابحث عن مثل هذه المنظمات عند الاختيار، لأنها ستجعل حياتك أسهل كثيرًا وتساعدك على تنمية عملك من المنزل.
  10. العاشر أخيرًا، يجب عليك قراءة وفهم اتفاقية التسويق بالعمولة عبر الإنترنت جيداً، قبل الانضمام كشركة تابعة، حتى لو كانت أفضل منظمة في العالم.

فهم اتفاقية التسويق بالعمولة عبر الإنترنت

مهم جداً ان تفهم اتفاقية الشراكة، خاصة عندما يتعلق الأمر بـ برنامج التسويق بالعمولة، والذي يهدر بعض الوقت من يومك الذهبي. وبالتالي اهتمامك الأول في البداية ضمن الاستراتيجية الموضوعة، أن تفهم اتفاقية التسويق لدى الشركة التي تريد العمل معها.

كذلك تحدد اتفاقية برنامج التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، والتي أنشأها التاجر ووافق عليها الشريك التابع، جميع جوانب البرنامج التابع لها، وعادةً ما تتضمن ما يلي:

  1. أنواع المواقع الإلكترونية التي يقبلها التاجر بموجب برنامج الشراكة.
  2. أنواع الروابط المسموح بها وإرشادات لاستخدامها.
  3. جدولة وشروط دفع الرسوم والعمولات.
  4. شروط وأحكام استخدام شعار التاجر واسمه ومحتوى الويب.
  5. المواصفات الفنية التي يجب أن يفي بها موقع الويب الخاص بك، إن وجدت.
  6. القيود المفروضة على أنواع المحتوى التي قد تظهر على مواقع الويب الشريكة.
  7. متطلبات الامتثال لجميع قوانين الدولة والمراسيم والقواعد واللوائح.

أنظمة التسويق بالعمولة عبر الإنترنت التابعة للشركة أو المورد نفسه

توجد الكثير من أنظمة التتبع والتي تفيد المشتري في معرفة أهم وأفضل الطلبات التى يود شرائها. ولذلك يلجأ المشتري إلى معرفة الشحنة إلى أين وصلت، ويتم التواصل مع الشركة بشكل مستمر. لذلك عند اختيارك إلى المورد المناسب أو الشركة، يجب أن تراعي ما يلي:

  1. السماح للتاجر بالتحكم في كيفية إضافة نسبة النقر إلى الظهور.
  2. مراقبة الفترة الزمنية التي يمكن أن يحصل فيها المسوق بالعمولة على رصيد مقابل نقرة.
  3. تسجيل وتخزين المعلومات التابعة.
  4. تقديم تقارير لجميع المعاملات، وكذلك الرسوم.

شبكات الإدارة التابعة للتسويق بالعمولة

شبكة إدارة الشركات التابعة هي جهة خارجية تقوم بتجنيد الشركات التابعة، وتدير عملية التسجيل، وتتبع جميع الرسوم والعمولات وتقييدها بشكل صحيح، وترتيب الدفع. في مقابل هذه الخدمات، تتلقى شبكة الإدارة التابعة نسبة مئوية من الرسوم أو العمولات من التاجر لكل معاملة مُحالة – ربما تصل إلى 30 بالمائة.

تقنيات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت قابلة للتطوير وموثوقة

لتحقيق ذلك، نقوم بتطوير علاقة إستراتيجية عبر الإنترنت مع المعلنين لتحسين إنشاء وإدارة وتحليل أنشطة التسويق والمبيعات عبر الإنترنت. هذه الأنشطة مدعومة بتقنية تتبع قابلة للتطوير وموثوقة. يعد تتبع النقرات وفوترة الشركات التابعة مهمة برمجة معقدة.

كذلك تبيع شركات مثل BeFree و ClickTrade البرامج التي تراقب وتضيف تلقائيًا جميع الروابط المتعاقبة التي تؤدي إلى البيع. لاحظ أن شركة Microsoft قد حصلت على ClickTrade وهي الآن ذات علامة تجارية مشتركة كجزء من Microsoft bCentral. بعض تقنيات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، وهي كالتالي:

  1. الروابط المخصصة التي تحتوي على معلومات الشركات التابعة أو معلومات الشركات التابعة والتاجر.
  2. تتبع ملفات تعريف الارتباط.
  3. برنامج تتبع الطرف الثالث.
  4. خدمة التتبع من مزودي خدمة التطبيق.
  5. تتبع النطاق الفرعي.
  6. مطابقة سجل قاعدة البيانات.
الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022
الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022

المخاطر والتحديات في التسويق بالعمولة

لا يخلو التسويق بالعمولة عبر الإنترنت من بعض المخاطر والتحديات، لا سيما في شكل شركاء غير أخلاقيين والتصورات السلبية لـ تقنيات التتبع من قبل العملاء عبر الإنترنت. ولذلك توجد الكثير من المخاطر التي يمكن أن تواجه الشخص أن لم يكن على دراية بها. إذ أن هذه المخاطر لا تأتي وتذهب بسلام، وإنما تسبب عوائق نفسيه كبيرة لدى المسوق بالعمولة. ومن أهم المخاطر ما يلي:

1. شركات التسويق بالعمولة الغير أخلاقية

تعمل هذه الشركات على وضع بعض الملفات الخاصة بالتعريف للارتباط وبعض البرامج الخطيرة على جهاز الكمبيوتر. ذلك بهدف إجراء عمليات فتح الروابط والنقر من خلالهم بشكل غير مباشر. وبالتالي يقع الشخص في الكثير من العواقب جراء اشتراكه مع هذه الشركات، ومن أهم المخاطر ما يلي:

  • حشو ملفات تعريف الارتباط: يتم وضع ملفات تعريف ارتباط متعددة على القرص الصلب للزائر أثناء زيارة واحدة إلى موقع ويب تابع.
  • برنامج التجسس: مصطلح عام للبرامج المثبتة على جهاز كمبيوتر بدون إذن المالك. تقوم بتنزيل وتثبيت برامج التجسس دون قصد عند تنزيل الألعاب، وحافظات الشاشة، والأدوات المساعدة المجانية، وما إلى ذلك.
  • برامج طفيليات: تعيد توجيه الروابط التابعة واستبدال محتوى ملفات تعريف الارتباط الحالية للتتبع
  • مرسلي البريد العشوائي: يكون التاجر مسؤولاً عندما تستخدم الشركات التابعة بريدًا عشوائيًا للترويج لمواقع الويب.
  • تصور سلبي لملفات تعريف الارتباط للتتبع: يقوم العديد من المستهلكين بتثبيت واستخدام برامج الحظر التي يمكنها حظر ملفات تعريف الارتباط للتتبع وحذف ملفات تعريف الارتباط للتتبع.

2. لماذا يعتبر التسويق بالعمولة مربحًا للأعمال الإلكترونية

إذا كنت تفكر في مشروع تسويق تابع، فهناك بعض الأسباب الوجيهة التي تجعلك تختار هذه الطريقة لتوليد إيرادات متكررة. فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل التسويق بالعمولة وسيلة مربحة لكسب دخل ثابت يسمح لك ببناء التزامك بمرور الوقت.

  • من أولى فوائد التسويق بالعمولة عبر الإنترنت لصاحب المشروع الجديد أن التكاليف الأولية منخفضة للغاية. لا تتطلب معظم الشركات التي تقدم برامج التسويق بالعمولة أي استثمار مالي من جانب الشركة التابعة.
  • تقتصر النفقات الثانية على تكلفة الاتصال بالإنترنت، والبرنامج الذي قد تحتاج إلى تحميله على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، والموقع الإلكتروني لوضع الإعلانات المرتبطة ببرنامج التسويق بالعمولة. نظرًا لأن استضافة مواقع الويب هي خدمة غير مكلفة هذه الأيام، فإن إعداد موقع الويب الخاص بك للإعلانات التابعة سيكون أمرًا سهلاً.
  • سبب آخر يجلب التسويق بالعمولة الكثير من المال هو حقيقة أن هناك العديد من الطرق المختلفة لإعداد البرنامج. يمكنك اختيار خيار الدفع بالنقرة، وهو أمر رائع عندما يتعلق الأمر بالترويج لـ العروض الخاصة. غالبًا ما تكون الإعلانات التي تؤدي إلى صفحات مراجعة المنتج وسيلة للسماح لمستخدمي المنتج بزيارة بوابتك الإلكترونية وترك تعليقات حول العناصر التي قاموا بشرائها.

أول المهام: تجنب هذه الأخطاء التسويقية السخيفة!

يعد التسويق بالعمولة عبر الإنترنت طريقة رائعة لكسب لقمة العيش، ولكن الحقيقة هي أن الكثير من الناس يشعرون بالإحباط ويتهربون من البرامج. في كثير من الحالات، يرتبط الفشل في التسويق بالعمولة ببعض الأخطاء البسيطة. فيما يلي بعض الأمثلة على هذه الأخطاء ولماذا يجب تجنبها.

  1. موقع ويب منخفض الجودة لا يحتوي على محتوى أصلي وعدد قليل من الروابط التابعة. في حين أنه من الصحيح أنه يجب أن يكون لديك موقع ويب من أجل المشاركة في برنامج تابع، إلا أنه يجب عليك أيضًا بذل جهد لنشر الكلمة حول موقع الويب الخاص بك. خلاف ذلك، فإن فرص قيام شخص ما بزيارة موقع الويب الخاص بك والنقر على أحد الروابط ضئيلة جدًا.
  2. خطأ آخر يرتكبه العديد من الشركات التابعة هو أنهم لا يختارون المنتجات التي لها علاقة إلى حد ما بمحتوى موقع الويب الخاص بك.
  3. إذا تأكدت من أن محتوى موقع الويب الخاص بك والإعلانات مرتبطة بشكل أو بآخر، فسيكون من الأسهل تحقيق الإيرادات ولن تفشل كمسوق تابع. قد يبدو هذا بديهيًا، لكن الكثيرين يرتكبون هذا الخطأ بمهارة (أي أنهم لا ينسجمون مع عملائهم مع المنتجات).
  4. الخطأ الأخير الذي يرتكبه العديد من المسوقين بالعمولة هو عدم تطوير مواقعهم الإلكترونية من وقت لآخر. يعد الحفاظ على المحتوى محدثًا إحدى الطرق لبناء جمهور قراءة مخلص والحفاظ عليه، لأن الحفاظ على نفس المظهر والنص القديم دون أي شيء جديد لإغراء الناس بالعودة هو طريقة مؤكدة لتقليل فرصك في أن تكون مسوقًا ناجحًا. الحقيقة هي أنك بحاجة إلى الترويج لموقعك بشكل استباقي، والحفاظ على المحتوى محدثًا، والتأكد من أن الإعلانات مرتبطة بموضوع موقعك.

ثانياً: ما هي المعطيات والأحتياجات التي تحتاجها قبل البدء في التسويق بالعمولة؟

البدء في التسويق بالعمولة عبر الإنترنت ليس مكلفًا للغاية، ولكن هناك بعض الأشياء التي تحتاج إلى القيام بها إذا كنت تريد حقًا كسب المال من تسويق منتجات الآخرين. فيما يلي، أوضح لك وبشكل شامل؛ بعض النصائح الأساسية لمساعدتك في إنجاز جميع مهامك قبل الاشتراك في أول برنامج تابع لك.

  1. من المتطلبات الأساسية لأي برنامج فرعي ناجح أن يكون لديك موقع الويب الخاص بك. في حين أنه من الممكن شراء مساحة إعلانية على مواقع الويب والإعلان من خلال Google Adwords، فهذه استراتيجية قصيرة المدى، وإنشاء موقع ويب أساسي بتركيز محدد سيحدث فرقًا كبيرًا في نجاح برنامجك. تذكر أن موقع الويب الخاص بك لا يجب أن يكون معقدًا، حيث يحتوي على الكثير من وسائط الفلاش أو الرسوم المتحركة أو غيرها من الأجراس والصفارات.
  2. إذا كنت ترغب في التركيز على استراتيجيات التسويق بالعمولة التي تستهدف المستهلك السكني، فستكون أفضل حالًا مع موقع ويب بسيط يتم تحميله بسرعة حتى مع اتصال الطلب الهاتفي. بعد كل شيء، لا يزال الاتصال الهاتفي شائعًا جدًا في العديد من الأماكن.
  3. تعتبر المدفوعات عبر الإنترنت طريقة رائعة لتلقي مدفوعات الشركات التابعة بسهولة وتتبع أرباحك. لهذا السبب، يجب أن تفكر في فتح حساب مع إحدى أشهر الخدمات عبر الإنترنت لإرسال الأموال واستلامها، مثل PayPal.
  4. هناك جانب آخر مهم وهو إعداد معلومات الاتصال الخاصة بك للتواصل مع برنامج الإحالة الخاص بك. يتضمن هذا عنوان بريد إلكتروني وعنوان بريد إلكتروني مادي. يجب أن يكون عنوان البريد الإلكتروني هو العنوان الذي أعددته خصيصًا لأعمالك التسويقية.

ثالثاً: كيفية اختيار أفضل منتج مع أفضل مدفوعات وأعلى طلب

من المهم جداً، أن تعرف بشكل مثالي كيفية اختيار أفضل منتج، مع طرق الدفع المثالية أو المدفوعات الغالية في سعرها. ولذلك توجد شركات تدفع بالدولار الواحد، بينما توجد شركات أخرى تدفع أكثر من 50 دولار في المنتج الواحد. وبالتالي سوف تكسب الكثير من الأموال حال أردت العمل على التسويق بالعمولة على شبكة الإنترنت، بشكل أو بآخر. لكن يجب أن تضع في اعتبارك بعض المهام والنقاط التى لا يجب الاستغناء عنها، ومنها:

  1. من أول الأشياء التي يجب أن تفكر فيها عندما يتعلق الأمر بالتسويق بالعمولة عبر الإنترنت أين تكمن مواهبك وخبراتك. يتعلق أحد مفاتيح اختيار أفضل المنتجات لموقفك الخاص بما تعرفه ومدى معرفتك به. على سبيل المثال، إذا كنت قد عملت في صناعة الاتصالات لعدة سنوات، فمن المحتمل أنك تعرف الكثير عن الاتصالات الهاتفية والخدمات ذات الصلة والتكنولوجيا المستخدمة في تلك الصناعة.
  2. هناك جانب آخر، حول اختيار المنتجات المناسبة للإعلان يتعلق بالمكان الذي ترى فيه مكانًا يمكنك ملؤه. إذا وجدت مجموعة سكانية أو صناعة يتم تجاهلها إلى حد كبير في عملية التسويق، فيمكنك الحصول على مصدر إلهام لإنشاء برنامج تسويق ناجح تابع.
  3. لا تثبط عزيمتك لمجرد أن كل شيء لم يتضح بعد عند بدء هذا الجزء من العملية. إذا كنت تتحلى بالصبر وتستغرق وقتك للعثور على المنتجات المناسبة للتسويق داخل البرنامج، فستكون أكثر التزامًا بنجاح البرنامج.

في النهاية، ستجد المنتجات التي ستؤدي إلى برنامج تسويق بالعمولة ناجح للغاية وتوفر لك ليس فقط مصدرًا جيدًا للدخل، ولكن أيضًا برضا شخصي كبير.

رابعاً: أفضل الشبكات التابعة الموصى بها على الإنترنت

إذا قررت الدخول إلى عالم التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، فهناك عدد من الأسواق التي تستحق الدراسة. فيما يلي ثلاثة برامج لفتت انتباه الكثير من الناس بسبب استقرارها وموثوقيتها.

  1. لعل أشهر البرامج الثلاثة هو: Clickbank، و هناك عدد من الأسباب التي تجعل ClickBank خيارًا جذابًا للعديد من الأشخاص عندما يتعلق الأمر بالبرامج التابعة. أحد الجوانب هو أن العائد من أي عملية شراء يتم إجراؤها عبر بوابة الإعلانات يتم إضافتها إلى حسابك في غضون دقيقتين من اكتمال المعاملة. لأن كليك بانك يقدم مثل هذا البرنامج الشامل للتتبع.
  2. Pavdotcom هو أيضًا خيار ممتاز كشبكة تابعة. تمامًا مثل ClickBank، تقدم PayDotCom واجهة تابعة سهلة الاستخدام تتيح لك عرض أرقامك في الوقت الفعلي. يمكنك بسهولة تتبع البيانات مثل عدد النقرات على الإعلانات ومقدار العمولات المكتسبة من خلال إحالة الزوار إلى السوق من خلال البوابة على موقع الويب الخاص بك. تتمثل إحدى مزايا PayDotCom في أن هذا البرنامج مرتبط بحسابك على PayPal، مما يعني أنه يمكن للبائعين تحويل عمولتك الشهرية مباشرة إلى حساب PayPal الخاص بك. من المهم معرفة أنه لا يستخدم جميع البائعين PayPal كطريقة دفع، لذلك لا يزال بإمكانك تلقي المدفوعات عن طريق الشيكات.
  3. Shareasale هو الخيار الثالث الذي يكتسب اعترافًا سريعًا بين المسوقين بالعمولة. Shareasale هو برنامج مصمم لـ مطابقة محتوى موقع الويب الحالي الخاص بك، ويمكنك التسجيل كشركة تابعة مجانًا.

خامساً: الصعود إلى شركة تابعة فائقة – ما الذي يجعل شركة التسويق فائقة؟

شركات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت هي شركة تابعة للشركات عالمية كبيرة، وقد قامت ببناء شبكة توفر حجمًا كبيرًا من حركة المرور للمنتجات التابعة ونسبة عالية من المبيعات المغلقة من تلك الزيارات. التابع الفائق ليس شخصًا يصل إلى هذا المستوى مرة واحدة أو حتى مرة واحدة فقط في فترة طويلة.

  1. الإبداع هو السمة المميزة للمسوق الفائق، القدرة على تقديم نفس المعلومات القديمة بطرق جديدة تجعل الناس مهتمين. يعرف المسوقون المتميزون كيفية النظر إلى المنتجات من زوايا مختلفة، وتحديد عدد من الطرق لتقديم المنتج، ثم العثور على جمهور يتفق مع كل طريقة من هذه الطرق. بالنسبة إلى المسوق بالعمولة الفائق، هناك دائمًا طريقة أخرى لجذب الانتباه إلى أحد المنتجات والعثور على جمهور أكبر من أي وقت مضى.
  2. من الخصائص الأخرى للمسوق الفائق الرغبة والقدرة على إتقان التكنولوجيا. هذا لا يعني بالضرورة أن تصبح خبيرًا في تكنولوجيا المعلومات. ولكن هذا يعني أنه يتعين عليك معرفة ما يكفي عن التقنيات الحالية للاستفادة الجيدة من الفرص التي يوفرها الإنترنت بالفعل للترويج للمنتجات.
  3. الاستفادة القصوى من وضعك كمسوق بالعمولة يعني الاستفادة من الفرص التي يوفرها لك الكلام الشفهي ؛ هذا يعني أيضًا أن تأخذ الأمور بين يديك والترويج لحالتك بطريقة تزيد من ظهورك.
الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022
الشامل: التسويق بالعمولة عبر الإنترنت أحد مشاريع الثراء 2022

تم الكشف عن تكتيكات التسويق بالعمولة الفائقة!

إذن ما هو موضوع شركات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت الفائقة التي يمكنها تحقيق المئات أو حتى الآلاف من المبيعات بينما تكافح من أجل تحقيق 5 مبيعات من نفس المنتج؟ لماذا تجني الشركات التابعة الكبرى الأموال بينما تكافح من أجل تغطية النفقات الشخصية؟ 

– فكر في الأمر بعناية: كلاكما تبيع نفس المنتج بالضبط. الاختلاف الوحيد الممكن هو الأساليب التي تستخدمها لتسويقها. أدناه، قمنا بإدراج بعض التكتيكات التي يجب استخدامها للبيع مثل الشركات التابعة الفائقة. حاول دمجها في استراتيجيتك.

1. العب اللعبة الطويلة

عندما يكون هناك إطلاق منتج جديد بهدف التسويق له عبر الإنترنت ومع استخدام التسويق بالعمولة عبر الإنترنت. حيث يقوم الأشخاص بإنشاء موقع ويب إعلاني ومحاولة توجيه حركة المرور إلى الموقع باستخدام إعلانات محرك البحث بنظام الدفع بالنقرة أو الإعلانات الفردية. ومع ذلك، فإن هذا النهج به عيب رئيسي واحد: تقريبًا بدون استثناء، سيشتري الناس منتجًا “رائعًا” من أحد المسوقين عبر الإنترنت الذين يعرفونهم بالفعل.

لهذا السبب تحتاج إلى لعب اللعبة الطويلة بدلاً من التركيز على كل عملية إطلاق فردية. ذلك بهدف الحصول على الكثير من المشترين عبر الإنترنت، مع تكوين صداقات جيدة معهم. لذلك كن واقعي وتعامل مع الأمر ببساطة كأنه مشروع حياتي للهدف المستقبلي.

2. اسرق من شركات التسويق بالعمولة الفائقة كلما أمكن ذلك

العديد من شركات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت كونها شركات فائقة في مجالها، وهم أيضًا يعملون منذ أمد بعيد، ويُعتبرون مسوقون معروفون عبر الإنترنت. كذلك لديهم شخصيات عامة، وبالتالي يمكننا متابعتها بسهولة. كذلك يمكننا العثور على قوائم المستخدمين والمدونات والقوائم البريدية ومواقع الويب الخاصة بهم. بهذه الطريقة، يمكننا تعلم الكثير من أسرار واستراتيجيات الشركات.

كذلك توجد أدوات يمكن استخدامها بهدف الحصول على الكلمات المفتاحية الخاصة بالمنتجات، ومن خلال هذه الكلمات، سوف تعلم ما تقدمه هذه الشركات من منتجات رائجة. ولذلك، يجب التطوير والتفوق على هذه الشركات بسرقة كل ما تراه أمام عينك، ويحتوي على الكثير من عمليات البيع بشكل أو بآخر.

3. تجاهل الثرثرة، ابحث عن إبداءات الإعجاب المخفية

ابتعد عن الثرثرة، لأنها هي فقط ثرثرة بدون فعل. سيتحدث العديد من المسوقين عبر الإنترنت عن جميع أنواع الأساليب التي يمكنك استخدامها لكسب المال. سيطلبون منك الإعلان باستخدام Google AdWords، أو إنشاء قائمة، أو إنشاء تقارير فيروسية. في حين أن بعض هذه المعلومات قد تكون مفيدة ومشروعة، يجب علينا تجاهل ما يقولونه والاهتمام بما يفعلونه. وهذا ما يسمى “التفضيلات المكشوفة”.

ولذلك عند العمل على أي محتوى عبر الإنترنت، خاصة في مجال التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، عليك دائماً أن تكون واقعي وأن تكون شخص فعلي، دون أن تكون شخص كثير الكلام. ولذلك يُعتبر أحد أهم النصائح أن تكون شخص فعلي بشكل مثالي وواقعي.

4. تكوين صداقات مع مندوب المبيعات

صدق أو لا تصدق، مندوب المبيعات يريدك أيضًا أن تنجح. لذا اتصل به في وقت مبكر، وكون صداقات معه، واسأله عما إذا كان يمكنه تقديم أي نصيحة خاصة لك بشأن بيع المنتج. تذكر أنه يتحدث إلى الكثير من الشركاء بشكل منتظم (خاصة مع عمليات الإطلاق الكبيرة) ويعرف جيدًا التكتيكات التي يستخدمونها بالفعل.

ومن المهم جداً، أن يكون لديك الكثير من الصدقات على الإنترنت، سواء كانت صدقات خارج نطاق العمل أو داخل نطاق العمل. بالتالي نجد أن الكثير من الأشخاص الناجحين لديهم العديد من الصدقات المهمة والتي تتيح لهم فرصة كبيرة لإجراء الكثير من عمليات التسويق بالعمولة عبر الإنترنت.

كن أحد كبار المسوقين بالعمولة: نصائح إضافية للتسويق بالعمولة

إذا كنت ترغب في تحقيق دخل من ستة أرقام – وربما سبعة أرقام – فأنت بحاجة إلى القيام بشيء مختلف حقًا عما تفعله الآن. السؤال الكبير هو “كيف يمكنني فعل ذلك”؟ هذا هو الاقتراح:

1. ابدأ بالتصرف كصاحب عمل.

إذا كنت تريد أن تكون مسوقًا ناجحًا لبرنامج التسويق بالعمولة، فأنت بحاجة إلى العثور على أشخاص يمكنهم تعويض نقاط ضعفك (وصدقني، بغض النظر عن مدى ذكائك، لديك العديد من نقاط الضعف). أيضًا، لا يعمل المسوقون التابعون بمعزل عن غيرهم. معظمهم أصدقاء للمسوقين الذين يبيعون المنتجات لهم، وهذا يمنحهم تأثيرًا ومعلومات أكثر بكثير مما هو متاح لك. لذا فكر في نفسك كصاحب عمل، وليس مسوق إنترنت مكتفيًا ذاتيًا تمامًا.

2. ركز على المبيعات المنتظمة.

المبيعات المنتظمة أسهل في القياس والتنبؤ. لهذا السبب، من الأسهل بكثير زيادة المبيعات الصغيرة المنتظمة بشكل مطرد حتى تجلب مئات الآلاف أو ملايين الدولارات كل عام. لذلك لا تقلق إذا كنت أكبر شركة تابعة لإطلاق منتج جديد كبير. بدلاً من ذلك، ركز على المبيعات المنتظمة والزيادات المنتظمة في الإيرادات.

3. افعل ما يفعلونه – وليس ما يقولونه

شاهد التغيير، عند العمل على التسويق بالعمولة عبر الإنترنت، بهدف كسب المال. ذلك يتم عبر الأخذ بالمقال السابق، وما هو مرتبط به.

في النهاية، لا يوجد طريق واحد للثراء في التسويق بالعمولة – وهذا شيء جيد. بدلاً من ذلك، هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها كسب الملايين. لذا ابحث بعناية عن الأساليب التي يمكنك استخدامها ونفذها في إطار جهودك الخاصة، و قد تتفاجئ من النتائج.

ولكن مهما فعلت، لا تستمر في استخدام استراتيجيات لم تنجح في الماضي. فكر دائمًا بالشركاء الفائقين، لأنهم يستخدمون عددًا من التكتيكات ويطبقون طرقًا مختلفة للتفوق في الأداء على شركات التسويق بالعمولة الأخرى. ولكن هناك شيء واحد يجب عليك فعله دائمًا وهو إنشاء قوائم وإنشاء منتديات وتأمين قاعدة عملاء قوية حتى قبل طرح المنتج.

Advertisements
Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: