سياسة الاتفاق

صفحة سياسة الاتفاق لعرض كافة القوانين المهمة واللازمة والتي تكمل صفحة سياسة الخصوصية. بوجود هذه الصفحة لدينا فأنت تقر بما فيها، لسلامتك. كذلك الموقع تابع لشركة تقنيات الووردبريس، يمكنك الإطلاع عليها لاحقاً.

اهلاً وسهلاً بكم، ومرحباً بالجميع في موسوعة محتوى ويب. نتشرف دائماً وابداً بتواجدكم، وسعداء كون الموسوعة لفتت انتباهكم بالمزيد من المقالات المفيدة. على غرار ذلك، الكثير يحتاج إلى مواقع ذات مصداقية. بالإضافة إلى كافة المواقع التي توجد على الويب تحمل سياسة الخصوصية بجانب اتفاقية الاستخدام. وهذا واجب علينا بإدراج سياسة الأتفاق للجميع للعمل بها وبما فيها من شروط وأحكام.

يجب الأهتمام بصفحة سياسة الاتفاق جيداً، منعاً للتعرض إلى التجاهل أو الحظر. فقط نلتزم بسياسة أتفاق للجميع دون استثناء. سياسة الاتفاق وضعت لمعرفة المزيد حول الموسوعة. وما الشروط والالتزامات التي يجب اتباعها عند التعليق على اي محتوى. نحن نلتزم بسياسة الاتفاق وسياسة الخصوصية معاً. بالتالي، عند استخدامك لموقعنا، يجب عليك الموافقة على كافة الالتزامات بجميع الشروط والأحكام التي سندلي بها في الفقرات القادمة.

حال كنت لا توافق على هذه الأحكام، نرجو منك عدم الاطلاع على باقي المعلومات التي تتوفر على الموقع لديناً. لما لنا من حقوق على هذه المحتويات كافة. كافة الموارد التي توجد على الموسوعة المعروضة بشكل حصري لدينا. بدون أي ضمانات استخدام من قبل أي مواقع أخرى غير صديقة لنا.

كما الخدمات أو التطبيقات التي توجد داخل المواضيع المشروحة. تحتوى على أولوية شخصية لموقعنا، دون أي موقع آخر. لما لها من معلومات حصرية لا تتوفر على أي مواقع أخرى. لا يلتزم الموقع بالأخطاء كافة التي تحدث منك عند استخدامك لشروحات الموسوعة أو بأستخدامك ماسكات ونصائح للبشرة داخل موقعنا.

بنود سياسة الاتفاق

توجد بعض البنود المهمة، والتي يجب علي كل شخص معرفتها والعمل عليها؛ ذلك حال كان يريد المتابعة على موسوعة محتوى ويب دون مواجهة أي مشاكل أو أعتراضات من قبل القائمين على إدارة الموسوعة، وفيما يلي كافة بنود سياسة الاتفاق:

  1. يحق التعليق على أي محتوى تراه مناسب أو غير مناسب، نحن نقبل الآراء السلبية باحترام.
  2. عدم نشر الروابط بالتعليقات بشكل نهائي، حال وجد رابط بالتعليقات سوف يُحذف التعليق.
  3. الابتعاد عن نشر تعليقات “ضارة، مخالفة، مسيئة، محرضة للعنف، ترويجية” او ما شبه ذلك.
  4. انت المسؤل الوحيد عن التعليقات المنشورة من خلالك، لا دخل لنا في آرائك الشخصية.
  5. التعليقات مسجلة لصالحك الشخصي، لكن يحق لإدارة الموقع اتخاذ إجراءات حذف وإدراج.
  6. يمكنك استخدام اسمك الشخصي داخل التعليقات، أو استخدام اسم مستعار “لك الحرية”.
  7. لا يسمح بانتحال أسماء خاصة بشركات وماركات عالمية، داخل التعليقات بشكل خاص.
  8. البريد المسجل لدينا، نستخدمة في في الترويج للخدمات والمنتجات، أن وجدت لدينا.
  9. لا يجب تسليم البريد الإلكتروني إلى أي طرف ثالث، بالتالي ليس لنا فائدة في ضرر الزائر.
  10. نجمع بعض البيانات عنك، مثل: الاسم، البريد الإلكتروني، نظام التشغيل، IP، وغيرهم.
  11. الهدف من جمع البيانات تحسين مستوى الخدمة والموقع وليس الاساءة، تابع الخصوصية.
  12. قد تتغير هذه الاتفاقية بمرور الوقت، لكن حالياً الاتفاقية تعمل ومعترف بها من الإدارة.

ملحوظة: يمكنك معرفة المزيد حول موسوعة محتوى ويب عبر زيارة صفحة من نحن، تفقدها لمعرفة من صاحب الموقع بشكل كبير. كذلك تبين لك العديد من الأمور الغائبة عنك حول أقسام الموقع بشكل مفصل. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك معرفة البريد الإلكتروني للتواصل معنا عبر هذه الصفحة أو صفحة سياسة الخصوصية، أو يمكنك زيارة صفحة أتصل بنا للتواصل مباشرة مع الدعم الفني الخاص بالموقع.

اخلاء المسؤلية ضمن سياسة الاتفاق الموافق عليها

من أهم أمور صفحة سياسة الاتفاق، هو اخلاء المسؤولية حول التعليقات الخارجية المدرجة على موسوعة محتوى ويب لا نمد بها بأي صلة كانت على ذلك المستخدم الذي قام بالترويج والإشهار على الموسوعة من تعليقات. كما أن المعلومات المستخدمة حصرية وغير مغلوطة.

وفى حالة وجود أى موضوع يحتوى على أعمال مخربة لمحركات البحث فإن محتوى ويب يخلى مسئوليته الكاملة عن هذه المواضيع المدرجة من قبل الآخرين ويكون ملتزم أمام القانون من قبل الإدارة أن كان ذلك الموضوع مدرج من الإدارة نفسها.

وفى حالة الترويج لما هو يخرب الصالح العام فيكون ذلك الشخص معرض للقانون أمام الدائرة الحكومية التابع لها موقع محتوى ويب. كما نفى المسئولية عن أعمال الهاكر الغير أخلاقى فهذا لا يمدنا بأي صلة ولا نتعامل معه نهائى ولا نكون له حليفاً بل نكون فى مواجهته.

سياسة الاتفاق
سياسة الاتفاق

لذلك أن وجد أى مخرب على محتوى ويب من الهكرز الأخلاقي فنحن غير مسؤولين عن الأفعال التي يقوم بها مع المستخدمين الآخرين من سرقة الحسابات وانتهاك الحقوق الشخصية والاستدراج على مواقع مختلفة خارج محتوى ويب ونفى المسؤلية كاملاً فى البند الخاص بـ (الاستخدام السوي من قبل المشاركين على محتوى ويب) من جميع النقاط والبنود والشروط الموجودة به.

نفى المسؤلية على صفحة سياسة الاتفاق بموسوعة محتوى ويب، ذلك فى عدم اهتمامك بالصفحات المدرجة أعلاه حيث أنها تحتوى على الكثير من النقاط الهامة الشروط والبنود التى يتوجب عليك الالتزام بها ففى حالة عدم الألتزام فنحن غير مسؤولين عن الاستخدام الغير سوى من جراء تفاعلك مع محتوى ويب.

محتوى ويب يخلي المسؤلية في الكثير من البنود والشروط والتي لا دخل لنا فيها نهائي، بما في ذلك النقرات الغير سليمة وانتهاك الخصوصية بين الأخرين عند الأدلاء على الإيميلات والعديد من الأمور المهمة التي يجب على الشخص الحذر منها؛ إضافة إلى ذلك محتوى ويب قد لا يستطيع مساعدة الأخرين في حل هذه المشاكل مجملة.

بنود صفحة سياسة الاتفاق

من المهم جداً معرفة كافة البنود التي تهتم بها سياسة الاتفاق داخل موسوعة محتوى ويب، ذلك لأن أي موقع تواصل بين أطراف كثيرة، قد تحدث مشاكل مستقبلية. بالتالي محتوى ويب يأخذ كافة الأحتياطات اللازمة لصالحة وصالح الزائر نفسه بأتباع السياسة لعدم الوقوع في أي مشاكل محتملة الحدوث. ومن البنود التي يخلي فيها محتوى ويب مسؤليته الكاملة، نجد التالي ذكره:

1. محتوى ويب يخلي المسؤولية تماماً من أي تعاقد قد تم بعيداً عن صفحة اتصل بنا، ولا يعترف به نهائي. من جانب آخر محتوى ويب لا دخل له في أي إعلانات خارجية.

2. سواء كان الأعلان شخصي أو كان تابع إلى أي شركة عالمية، أي نقرة على الإعلان بهدف استخدامك له. يكون من صالحك الشخصي، ذلك في حال وجدت إعلانات خاصة.

3. بعض الأعلانات يمكن استخدام رابط الافلييت Affiliate من أجل زيادة مستوى الدخل للجهة المقابلة. لكن لا دخل لنا في ذلك الرابط نهائي.

4. لا يحق لنا السؤال عن ضمانات هذه الاعلانات وتحقيقها الدخل. فقط الموقع يعرض الإعلانات وعلى الزائر له حرية التصرف داخل الموقع بشكل ملائم ومناسب له.

5. من جانب آخر، لا تتحمل ادارة محتوى ويب كافة الأضرار. التي تنتج عن عدم حسن استخدام بعض الشروحات داخل محتوى ويب. كل ذلك ليس لنا شأن فيه.

6. استعمالك للموقع وتصفحك لما فيه من مقالات ومحتوى مفيد لك من شروحات. ناتج عن خبرات سابقة واستعمالات مسبقة. قد يكون المحتوى صحي لكن لا يناسبك.

7. او بمعنى، قد تتحسس منه، ذلك لأن في مثل هذه الحالة قد يكون لديك مرض جلدي يتعارض مع ذلك الاستعمال. كون هذا الاستعمال مفيد إلا في حالتك يسبب أعراض.

8. محتوى ويب غير مسؤول نهائي عن هذه الأخطاء التي تنتج عن استعمالك للمقالات الخاصة بنا. بالتالي المقالات حصرية ولا بها اي عيب من العيوب نهائي.

9. عند استخدامك لـ محتوى ويب يجب قراءة سياسة الاتفاق والخصوصية، كذلك الاتصال بنا من صفحة اتصل بنا، فقط لا غير. محتوى ويب غير مسؤول عن الاستخدام الخاطىء.

الكوكيز Cookies ضمن شروط وأساسيات سياسة الاتفاق

بعض البيانات يتم حفظها من قبل ملفات تعريف الأرتباط لدينا، ولا شك في ذلك إن تلك البيانات محافظ عليها في سريه تامة داخل صفحة سياسة الاتفاق. الهدف من ذلك أستخلاص الإيميل من أجل أرسال كافة المنتجات لديكم والمواضيع الحصرية وعرض بعض النقاط الهامة التي من شأنها زيادة فهمك جيداً لموقعنا، وهذه بعض النقاط التوضيحية لكم.

  • إذا تركت تعليقًا على موقعنا، فيمكنك الاشتراك في حفظ اسمك وعنوان بريدك الإلكتروني وموقعك الإلكتروني في ملفات تعريف الارتباط.
  • هذه لراحتك الشخصية حتى لا تضطر إلى ملء أي من التفاصيل الخاصة بك مرة أخرى عندما تترك تعليقًا آخر.
  • كذلك سوف تستمر ملفات تعريف الارتباط هذه لمدة عام واحد، أو أقل من ذلك. كما يمكنك إلغاء هذه الأتفاقية بنفسك من المتصفح.
  • إذا قمت بزيارة صفحة تسجيل الدخول الخاصة بنا، فسنقوم بتعيين ملف تعريف ارتباط مؤقت لتحديد ما إذا كان متصفحك يقبل ملفات تعريف الارتباط.
  • لا يحتوي ملف تعريف الارتباط هذا على بيانات شخصية ويتم تجاهله عند إغلاق المستعرض الخاص بك.
  • عند تسجيل الدخول، سنقوم أيضًا بإعداد العديد من ملفات تعريف الارتباط لحفظ معلومات تسجيل الدخول الخاصة بك وخيارات عرض الشاشة.
  • تستمر ملفات تعريف الارتباط لتسجيل الدخول لمدة يومين، بينما تستمر ملفات تعريف ارتباط خيارات الشاشة لمدة عام واحد فقط.
  • إذا حددت “تذكرني”، فسيستمر تسجيل دخولك لمدة أسبوعين، من ثم يتم إلغاء الخدمة حال عدم دخولك لدينا مرة أخرى بشكل تلقائي.
  • إذا قمت بتسجيل الخروج من حسابك، فستتم إزالة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بتسجيل الدخول. وذلك يتم تلقائي دون تدخل منا.
  • إذا قمت بتحرير أو نشر مقال، فسيتم حفظ ملف تعريف ارتباط إضافي في متصفحك الرئيسي، والذي تعمل عليه بشكل مستمر.
  • لا يتضمن ملف تعريف الارتباط هذا أي بيانات شخصية ويشير ببساطة إلى معرّف المنشور للمقالة التي حررتها للتو. تنتهي صلاحيته بعد يوم واحد.

قوانين وبنود يجب احترامها داخل سياسة الاتفاق

توجد بعض من البنود والقوانين المهمة داخل سياسة الاتفاق، والتي يجب على المؤلف احترامها وتلك البنود تؤدى إلى زيادة الرقي الثقافي بين المجتمعات الراقية والتى من شأنها زيادة العامل الثقافى لدى الكثير من المدونين سواء كان ذلك المدون مجانى أو مدفوع أو غير ذلك، لذلك يجب الحرص على تلك البنود والتى من شأنها زيادة الولوج على مواقع محتوى ويب والتى نطمح فى ذلك بالفعل.

حيث أن التعامل الفعلي مع تلك البنود هو أساس جيد للكثير من الحفاظ على محتوى ويب ومن خلال ذلك وجب على الجميع معرفة ما تنص عليه محتوى ويب من تعامل سوى بين جميع الشعوب سواء كان عربى أو أعجمي أو كان مسلم أو غير مسلم، لأن التعامل على التدوينات ليس فقط من أجل المسلمين أو المسيحيين أو اليهود بل من أجل جميع البلاد وقراها وسكانها وما على الكرة الأرضية لمعرفة المعلومات المفيدة على مستوى جميع الدول من دولة إلى أخرى، ومن مكان إلى مكان آخر ومن قبيلة إلى قبيلة ومن شخص إلى شخص آخر. وضمن البنود داخل سياسة الاتفاق ما يلي ذكره:

1. احترام الأعضاء المشتركين

1. يجب الإدراك جيداً لا فرق بين أعجمي وعربي التعامل السوي مع جميع الأعضاء والزوار.

2. احترام الرد فى محتوى المقالة بتعبير منظم وجيد ولا يحتوى على انتهاكات لفظية.

3. احترام المشارك أو الموظف لدينا سواء داخل التعليقات أو النقاشات أن وجد نقاش حاد.

4. يجب أن يكون النقاش فى حدود الاحترام بين الجميع، منعاً من غلق التعليقات للموضوع.

5. لا تجب الإهانة والاستهانة بالأديان السماوية الثلاثة بأي شكل، لكم دينكم ولي دين.

6. التعامل مع الأعضاء والزوار فى سياق الاحترام الأخلاقى لجميع المتواجدون بالموقع.

3. يمنع التواصل الخارجي من غير محتوى ويب

1. لا يجب التواصل الخارجي دون موقعنا منعاً لانتهاك الخصوصية.

2. يمنع التواصل عبر الإيميلات أو الأرقام الخاصة لاحتوائها على حقوق ملكية.

3. التواصل الخارجي ممنوع، لأنه خطر على المستخدمين للمعلومات الشخصية.

4. يمنع التواصل مع الأطفال داخل محتوى ويب فهذا يعتبر انتهاك لحقوق الطفل.

5. يمنع التواصل الخاص مع الجنس الآخر، بهدف المساعدة أو أي شىء آخر.

6. الأتصال مع الآخرين بواسطة الإدارة حال تطلب ذلك، منعاً للتربص.

7. يجب إلى الأتصال بين الآخرين عبر التعليقات وغير ذلك لا  يسمح به ابداً.

8. عند وجود طلب اتصال خارجي في أحد التعليقات، سوف يتم حذف التعليق.

9. يمنع انتحال العضوية والتضليل عبر ادعاء ملكيه الحساب الخاصة.

4. التعامل مع حقوق الملكية الفكرية

1. التدوينات التي يتم نشرها من المؤلفين خاضعة لأحكام الملكية للموقع.

2. لا يحق على مسؤولي الإدارة العليا للمدونة انتهاك الحقوق فهي ملك لأصحابها.

3. لا يحق لأي مدون آخر أستخدام التدوينات لصالحه منعا من انتهاك الحقوق.

4. يحق للمؤلف حذف التدوينة الخاصة به أو التعديل عليها وذلك بالرجوع إلى الإدارة.

5. ان كانت التدوينة تحتوي على حقوق ملكية وتم سرقتها يمكنك الرجوع للإدارة للنظر فيها.

6. حقوق الطبع والنشر التي تدرجها هي ملزمه لك ويمكنك إنهاء الاشتراك بالاتصال بنا.

7. حال وجود تدوينة عليها حقوق طبع ونشر وكانت موضوعه مسبقاً سيؤدى للمسائلة.

8. لا يحق الإبلاغ على تدوينات فيما يخص حقوق الطبع إلا فى حالة وجود دليل قطعي.

9. حقوق الملكية الفكرية خاضعة لأحكام القانون الدولى وهى بمثابة ضمان مخصص للموقع.

5. فرض سياسة محتوى ويب على المؤلف

1. وضع الكاتب في قائمة التحذير بعد أبلاغة بعدم نشر مواضيع مخالفة.

2. إلغاء اشتراك الكاتب لدينا تلقائيا بعد التحذير الثالث يؤدى الى وقفه من التدوين نهائى.

3. حذف المحتوى والمواد السيئة والوسائط المخالفة، وكذلك مشاركات الملكية الخاصة.

4. إيقاف عضوية المؤلف نهائيا بدون رجعة، عند اكتشاف روابط جيست بوست بالمواضيع.

5. التدوين يجب أن يكون حصري ولا يكون عليه حقوق طبع ونشر وغير ذلك لا نسمح به.

حقوق الطبع والنشر من شروط سياسة الاتفاق

يستخدم محتوى ويب ملكية خاصة بالمواضيع المدرجة عليه فهي خاضعة تحت سياسة الاتفاق. حيث أن المواضيع حصرية لموقع محتوى ويب ولا يمكن النزاع عليها من قبل الآخرين فى حالة أن كانت لديهم شكوك حول أحد المواضيع يمكنه اللجوء الى أدارة Google للفصل فى ذلك النزاع أن كان الايميل المستخدم داخل محتوى ويب يتبع شركة Gmail التابعة لشركة جوجل وأن كان تابع لشركة أخرى منافسة لشركة Gmail سيتم التبليغ عن ذلك المستخدم.

لذلك الايميل للشركة التابع لها، ولكن فى حالة ثبوت أن الموضوع حصري من محتوى ويب يجب على مقدم الشكوى الاعتذار عن ذلك الأمر بتضمين مقطع فيديو على قناة اليوتيوب وإدراج موضوع على الموقع الخاص به بذلك الاعتذار وإلا كان ذلك مخالف لسياسة الاتفاق الخاصة بالحقوق التى تتبعها جوجل لجميع المستخدمين.

وفى حالة ثبوت أن الموضوع مسروق فعلاً من أحد المواقع الآخرى يجب على إدارة محتوى ويب الاعتذار على قناتها الخاصة لمحتوى ويب وعلى المدونة الخاصة بموقع محتوى ويب أيضاً، حيث أن المحتوى المعلن على محتوى ويب من التصاميم الفوتوغرافية ومن الحوارات الأخبارية فى جميع المسائل المتعلقة بمحتوى الويب فهي محمية بموجب قوانين حقوق المؤلف والعلامات التجارية أيضا بموجب حقوق الملكية الفكرية السارية المفعول.

ففى حالة أكتشاف من إدارة محتوى ويب أنه وجد أحد المواقع يقوموا بأفعال مخالفة لقوانين الويب كاملة من سرقة محتوى وما الى ذلك سيتوجب عليه مواجهة العواقب الوخيمة التي قد تطرأ عليه جراء ذلك العمل الغير مجدى بالنفع بالمرة. ولذلك يجب الاهتمام بصفحة سياسة الاتفاق جيداً.

تعطيل الإعلانات – لا ينصح به ضمن سياسة الاتفاق

إذا لم يتم اختيار تعطيل عرض إعلانات الأطراف الثالثة، فقد يتم استخدام ملفات تعريف ارتباط موردي أو شبكات إعلانات الأطراف الثالثة الأخرى أيضًا لعرض الإعلانات في موقعنا، وهو ما يجب الإفصاح عنه أيضاً وذلك في سياسة الاتفاق وكذلك الخصوصية بالشكل التالى:

  1. أعلام زائري موقعنا بموردي الجهات الخارجية وشبكات الإعلانات الذين يعرضون اعلانات موقعنا.
  2. توفير روابط إلى مواقع الويب الملائمة لهؤلاء الموردين والشبكات الإعلانية.
  3. إعلام المستخدمين بإمكانية زيارة المواقع لتعطيل استخدام ملفات تعريف الارتباط للإعلانات الخاصة.

نظراً لاختلاف مواقع الناشرين والقوانين التي تحكمها من بلد إلى آخر حيث أنه لا يمكننا اقتراح الكثير من صياغات محددة لسياسة الخصوصية ومع ذلك يمكنك الاطلاع على بعض من الموارد كمثل مبادرة إعلانات الشبكات وذلك لاستخدامها كدليل فى صياغة سياسة الخصوصية والتابعة من Google وذلك للحصول على تفاصيل إضافية بخصوص إشعارات الموافقة على تلك الملفات الخاصة بتعريف الارتباط ولذلك يمكنك الرجوع إلى تلك الأداة cookiechoices.org.

كما يستخدم هذا بشكل عام لأغراض الاستهداف الجغرافي على سبيل المثال (عرض الإعلانات SEO في مصر لشخص ما في مصر) أو عرض إعلانات معينة بناءً على مواقع محددة تمت زيارتها (مثل عرض إعلانات العقارات شخص يرتاد مواقع العقارات).

من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على وضع ملفات تعريف الارتباط على جهازك، هذا ضمن سياسة الاتفاق. كما يمكنك اختيار تعطيل أو إيقاف تشغيل ملفات تعريف الارتباط أو ملفات تعريف ارتباط الطرف الثالث بشكل انتقائي في إعدادات المتصفح الخاص بك. ومع ذلك ، يمكن أن يؤثر هذا على كيفية تفاعلك مع موقعنا وكذلك مع مواقع الويب الأخرى، اذا كان لديك اى سؤال أو كان هناك اى مشكلة فى سياسة الاتفاق حول معرفة استعمال سياسة استخدام البيانات الخاصة بنا الرجاء المراسلة ع من خلال صفحة الاتصال بنا.